صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

محمد أوجار التجمعي هل يكون اول سفيرا سابقا واول وزيرا سابقا يعين كاتبا عاما لمجلس النواب؟

معاريف بريس – أخبار وطنية

بعد فساد طويل بادارة مجلس النواب، لا نعتقد ان رئيس التجمع الوطني للاحرار السيد عزيز أخنوش سيتنازل عن ادارة البرلمان لتصحيح مسارها، واعادتها الى حياتها الطبيعية بعد عقد من الفساد في التسيير والتدبير الذي انتجه ورسخه المسمى نجيب خذي المحسوب على الاتحاد الاشتراكي.
ومن غير المستبعد ان  لا يتم تعيين التجمعي السيد محمد أوجار كاتبا عاما لمجلس النواب نظرا للتجربة التي راكمها وهو سفيرا معتمدا بالبرلمان الاوروبي، وحقوقيا، ووزيرا سابقا للعدل.
محمد أوجار مؤهل جدا لهذا المنصب ، وهو الرجل الوطني الذي أخلص في اداء مهامه ومسؤولياته الوطنية باخلاص، وصدقه جعله ينال احترام الكل لجديته، وصرامته في تدبير الملفات آخرها الملف الليبي.
فهل عزيز أخنوش الذي يتطلع الى تطهير المؤسسات من الفساد لتنفيذ برامجه الوطنية سيكون في الموعد قبل الدخول البرلماني لتعيين تجمعي على رأس ادارة مجلس النواب؟

رد الاعتبار لادارة مجلس النواب لن يكون الا باختيار رجل دولة أمثال التجمعي محمد أوجار، نظرا لاهمية ادارة مجلس النواب في تدبير الملفات الداخلية وتنظيم الادارة، ودورها الدبلوماسي على مستوى الاتحاد البرلماني الدولي.

معاريف بريس http://Htpps://maarifpress.com

تعليقات الزوار
Loading...