صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

لقجع …»ل »عزيز أخنوش ولا واحدة…حتى لعبة والو ..والو

معاريف بريس – أخبار وطنية

لم يشفع لرئيس الحكومة السيد عزيز أخنوش وهو يوزع الاختصاصات على الوزراء، ان ينتبه ان هناك أخطاءا وثغرات، كبرى ارتكبت في نشر اختصاصات وزراء بالجريدة الرسمية من دون مراجعة قوة ومناعة قرار النشر، باعتبار ان ما يصدر بالجريدة الرسمية بمثابة قانون وجب احترامه والانضباط اليه.
وهنا لن نتحدث عن ما جاء من اختصاصات وزيرة الصحة نبيلة ارميلي التي قدمت استقالتها لكن أخنوش قرر الاحتفاظ لها باختصاصات تاركا وزير الصحة الذي غادر سفينة الحكومة، وعاد اليها على عجل لان السفر على متن قطار أخنوش كلشي بحال بحال…كيف كيف.
اما بخصوص الوزير المنتدب لوزارة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية السيد لقجع ، لم يحظى باية اختصاصات ، حيث تركه عزيز أخنوش في قبضة وزيرته تعطيه اللي بغات، وهو البركاني الاصيل، والبراكنة لا يقبلون اللعب بالمسؤوليات مما يرجح ان لقجع سيعيش مثلما عاش وزراء منتدبون في حكومة العثماني على كراسيهم الى حين مغادرتهم مناصبهم.
لكن في حالة لقجع المكلف بالميزانية هل يقبل باللي عطا الله، ام سيتقدم بطلب اعفاءه هو الآخر للتفرغ للرياضة مثلما فعلت الوزيرة نبيلة ارميلي التي فضلت تدبير وتسيير شؤون جهة الدارالبيضاء سطات.لكن أخنوش أصر على منحها اختصاصات في حكومته من دون ان يكون لها منصب في حكومته.

معاريف بريس http://Htpps://maarifpress.com

تعليقات الزوار
Loading...