صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

رئيس مفوضية البرلمان يتآمر على رئيس الحكومة السيد عزيز أخنوش ويقوم بهجوم بربري على مؤسسة رئيس مجلس النواب السيد الطالبي العلمي

معاريف بريس – أخبار وطنية

لم يسبق في تاريخ الولايات التشريعية ان يقوم رئيس مفوضىة أمنية بالتآمر على رئيس الحكومة ، او رئيس مجلس النواب، مثلما فعل رئيس المفوضية الأمنية للبرلمان الطفل الذي فقد عقله، و الذي وكما يقول العامة ” اشبع خبز” وأتاوات وهديا وبريمات من مجلس النواب والمستشارين مثله مثل المحروووزوسسسسي ، وهي البريمات التي تجعلهم ينخرطون في الفساد وعدم قيامهم بمهامهم الوظيفية.
رئيس الموفوضية بهجومه البربري على الصحافيين واستعماله شرطي يقتحم القاعة بزي وظيفي وحامل سلاح، هو عمل ذكي وغبي في الوقت ذاته، لأنه استعمل شرطي ببدلة وظيفية ليجعل الصحافيين تحت وطأة عمل اجرامي  منظم يفرض احترامهم البذلة بدل استعماله عنصرا من الاستعمالات،
وهذا الأمر خطير، يستحق تعميق البحث والتقصي من طرف المدير العام للادارة العامة للامن الوطني مدير مديرية مراقبة التراب الوطني السيد عبد اللطيف الحموشي، ورئيس الاستعلامات بالادارة العامة للامن الوطني للوقوف عن الملابسات والاختلالات ، والتعليمات التي تصدر في حق الصحافيين من طرف خي خي غير مكتوبة والخارجة عن القانون والتي ينفذها السي المفوض الذي سنعمق البحث بشأنه الى حين رد الاعتبار لكرامتنا.
الاعتداء البربري على الصحافة بداخل البرلمان كانت نتيجته عدم الاهتمام بتصريح الحكومة السيد عزيز أخنوش بعد الاعتداء الأمني على مؤسسة رئيس مجلس النواب السيد رشيد الطالبي العلمي.
وأمام هذا تبقى المسؤولية على عاتق كافة المسؤولين فتح تحقيق نزيه، ومساءلة رئيس المفوضية بالبرلمان عن جريمته القانونية والأخلاقية وتحديد الجزاءات في حقه ومن معه، ومساءلة نائبه عن كل الأفعال لأنهما خلفا أضرارا معنوية للصحافة والحكومة و والبرلمان..ولكل فائدة لنا عودة للموضوع.

معاريف بريس htpps://maarifpress.com

تعليقات الزوار
Loading...