صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

المرحوم الحاج ابريكة الزروالي والحاج ابراهيم الدويهي قضوا حياتهما في الدفاع عن قضية الوحدة الترابية

 


صورة بألف معنى .. . دعوا التاريخ يحكي عن نفسه ..المرحوم الحاج بريكة الزروالي رفقة الحاج ابراهيم ادويهي بمقر الامم المتحدة بنيويورك سنة 1960 يمثلون المملكة المغربية ويرافعون من اجل استكمال الوحدة الترابية للمملكة بعودة (الصحراء المغربية ) الى و طنها الام و طرد المستعمر الاسباني. في وقت كانت الجزائر وموريتانيا لا زالتا تحت نيل الاستعمار الفرنسي.

تعليقات الزوار
Loading...