صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

الطاهر غلاب يمنحه ابنه رئيس مجلس النواب كريم غلاب كريما…رقصه يا بن عتيق؟

 

 


يا مولاي الطاهر تنتا واعر…وحتى ولدك واعر


لم ينتظر رجل المال والثراء ،والغنى الفاحش عبد الكريم غلاب الاستقلالي الوزير السابق لوزارة التجهيز والنقل الفرصة تمر دون أن ينعم على والده بكريما ملف عدد 1519 ،رخصة تحمل رقم 2026 ،للخط الرابط بين الدارالبيضاء ،طنجة.
أنعم الابن على الأب “الغني،الفقير”على كريما لوالده حتى تساعده على تكاليف الحياة ،وقسوتها ،وحتى لا يتعرض للفاقة ،وحتى يغني بطنه ،ويمكنه من ضمان حياة الرفاه لا مثل السواد الأعظم للشعب الذي يعيش على حافة الفقر،ويعاني حالات شادة بسبب سوء التسيير والتبدير واقتصاد الريع والمحسوبية ،والزبونية.
أرامل وأبناء المقاومة مرميون في الدروب الضيقة للمدن متعطشين لحياة أفضل في الوقت الذي يسلم  الوزراء ،لآبائهم الأثرياء كريما.
فهل تتحرك المعارضة التي منحها الدستور سلطة مساءلة الحكومة على إحاطة المجلس علما بتبديد المال العام بوزارة التجهيز على عهد رئيس مجلس النواب الحالي.

فهل الفضيحة هاته كافية لتمتحن المعارضة البرلمانية تطبيقها للفصول الدستورية أم أن مؤامرة الصمت سيدة الممارسة السياسية تستهدف الشعب لاقتسام ما تبقى من الكعة ؟

وفي اعتقادنا ،أن الدعوة التي يعتزم الأمين العام للحزب العمالي أن يرفعها ضد رئيس الحكومة بالمحكمة الأوروبية التي لها تجربة للبث في القضايا الكونية كما صرح لراديو أصوات مؤخرا الدي حل به ضيفا …نقول له ان الشعب يعفيك من التنقل ومشاق السفر ،ويكفي استغلال وقتك في مواجهة تبديد المال العام ومحاربة اقتصاد الريع ،وأن تحرك المعارضة البرلمانية للانخراط في تطبيق مضامين الدستور ،والانطلاقة بتطهير المشهد البرلماني من الفساد واقتصاد الريع …رقصه “يا كدع”رقصه ستنال احترام الشعب”ايوا فينكم يا المعارضة البرلمانية”.

الشعب يريد اسقاط الفساد…العدالة والتنمية تريد اسقاط الفساد والاستبداد…والمعارضة  البرلمانية تريد …ما الدي تريده…صمت …وشعبوية استهلاكا ومضيعة للوقت…الشعب …وعيون الشعب تراقبكم؟


 

معاريف بريس
www.maarifpress.com

 

 

 

 

تعليقات الزوار
Loading...