صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

أين وصل التحقيق في مقتل الحارس الشخصي للملك؟

 

مرت شهور على بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني حول مقتل العميد السعيدي سليم عبد الله الحارس الشخصي للملك والدي فارق الحياة بمستشفى ابن سيناء بالرباط. متأثرا بجروحه.

  وكانت وكالة المغرب العربي للأنباء قد ذكرت أن شخصين تسللا على الساعة الحادية عشر ليلا إلى منزل العميد السعيدي بنية السرقة بمنزله ببلاص بيتري بالرباط مما اضطر هذا الأخير لاستعمال سلاحه الناري مما تسبب في إصابة أحد المعتدين بجروح قبل أن يتعرض هو الآخر لطلق ناري.

وقد تم نقل المعتدي وهو من ذوي السوابق القضائية إلى المستشفى .ولا تسمح حالته الصحية باستجوابه من طرف الشرطة القضائية التي تباشر التحقيق تحت إشراف النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالرباط، فيما البحث جار عن شريكه

والآن وقد مرت شهور على الحادث ،هل توفي المعتدي هو الآخر ،وهل ثم اعتقال شريكه ،وبما أن القضية أصبحت قضية رأي عام بعد صدور بلاغات لاماب،والإدارة العامة للأمن الوطني ،ونشر الخبر في العديد من وسائل الإعلام،فهل ثم اعتقال الجناة ،وهل ثم تحديد أسباب وخلفيات هذه الجريمة الخطيرة التي استهدفت الحارس الشخصي للملك ،وهل أحيل الجناة على المحاكمة؟

معاريف بريس

أبو ندى

www.maarifpress.com 

 

 

تعليقات الزوار
Loading...