صحيفة إلكترونية استقصائية ساخرة

رولاندو مسيرة حياة كروية

​​​

صرح أسطورة كرة القدم البرازيلية رونالدو والذي أعلن اليوم اعتزاله كرة القدم وهو في سن 34 عامًا أنه فخور بما قدمه طيلة مسيرته الطويلة في الملاعب، مؤكدًا أنه وضع حدًا لمسيرته عندما شعر بأنه لن يستطيع أن يُواصل مواصلة اللعب.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اللاعب في نادي كورينثيانز البرازيلي اليوم، وقال :”لقد كافحت من أجل الإستمرار في الملاعب أكبر وقت ولكني لم أستطيع بسبب لياقتي البدنية ومشاكل الوزن”.

وتابع:”أعطيت حياتي لكرة القدم، وقدمت تضحيات لا تُصدق وأنا لست نادمًا على أي شيء”.

أضاف الدولي البرازيلي السابق:” لن أتحدث في الكثير من الأمور بعد إعتزالي، لقد كانت لي ذكريات رائعة مع الأندية التي لعبت لها واللاعبين زملائي الذين لعبت معهم “.

واضاف: “كانت مشاكلي مع الإصابات هي أحد الأسباب التي جعلتني أضع حدًا لمسيرتي في الملاعب، منذ أربعة سنوات مع ميلان اكتشفت أنني أعاني من المشكلة التي تسمى الغدة الدرقية، كان علي أن أستخدم أدوية تم تفسيرها على أنها منشطات “.

وكشف رونالدو أن خروج فريقه البرازيلي كورينثيانز من بطولة كوبا ليبرتادوريس كان له عاملاً في قراره بالرحيل وقال :”أعتذر لجماهير النادي على أننا لم نستطيع المواصلة، وقتي هنا كان رائعًا وسأكون مرتبط بهذا النادي دائمًا “.

وتألق رونالدو مع أندية برشلونة وريال مدريد الإسبانيين والإنتر وميلان الإيطاليين بجانب أيندهوفن الهولندي، كما استطاع أن يقود المنتخب البرازيلي للفوز بكأس العالم عام 2002 حيث تُوج بلقب هداف البطولة.

تعليقات الزوار
Loading...